alexametrics
آخر الأخبار

بسام الوكيل: الدعوة للقمة الافريقية البريطانية هدية لم تستغلها تونس

مدّة القراءة : 2 دقيقة
بسام الوكيل:
الدعوة للقمة الافريقية البريطانية هدية لم تستغلها تونس

 

نزل بسام الوكيل رئيس مجمع الوكيل ورئيس مجلس الأعمال التونسي الإفريقي ضيفا على برنامج ميدي شو مع الياس الغربي اليوم الخميس 23 جانفي 2020 بمناسبة مشاركته في القمة البريطانية الإفريقية للاستثمار 2020 بمشاركة رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون وعدد من زعماء ورؤساء حكومات الدول الإفريقية ورؤساء المنظمات الدولية وكبرى الشركات البريطانية والإفريقية.

و قال الوكيل أن وزير الخارجية التونسي بالنيابة صبري الباشطبجي ترأس الوفد التونسي مؤكدا أنه كان يتمنى لو كان الرئيس التونسي قيس سعيد على رأس الوفد فقد كانت فرصة فريدة لتونس كي تجلس مع قادة الدول الأفريقية و رئيس الوزراء البريطاني الموجدين علي عين المكان، مؤكدا أن تونس كانت ستستفيد لو أعدت مسبقا لهده القمة والتها ما تستحق من اهتمام خاصة أن حجم المبادلات التونسية مع الخارج في أكثر من 80 % منها مع أوروبا و عليها البحث عن أسواق جديدة تقدم فيها خبراتها و مواردها.

و  أضاف الوكيل أن بريطانيا و بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي بدأت تبحث على تعزيز علاقاتها بأسواق جديدة و قدمت هدية لتونس باستدعائها لحضور القمة الإفريقية البريطانية للاستثمار و بحضور أكثر من 21 سوق فتي لكنها لم تحسن التعامل مع هده الهدية لأنه لو كان الرئيس التونسي حاضرا لكانت له جلسة مع رئيس الوزراء البريطاني و رؤساء الدول الأوروبية و لكان فتح مشاورات جيدة تستطيع تونس  استغلالها في إصلاح اقتصادها و فتح أسواق جديدة لتوريد فائض إنتاجها الفلاحي.

و قال الوكيل أن القمة ركزت على أربعة قطاعات اقتصادية مهمة هي قطاع الطاقات المتجددة و قطاع البنية التحتية و الاقتصاد الرقمي و التكوين مضيفا  ان تونس عليها تقوية علاقتها الاستثمارية مع القوى الصاعدة مثل الصين و بريطانيا و عليها دق الأبواب و تقديم خبراتها و مواردها و التسويق الجيد لكفاءاتها مؤكدا أن السنغال و موريتانيا اكتشفت موارد نفطية و غازية كبيرة جدا و تونس لها علاقات دبلوماسية جيدة مع هادين البلدين و يجب استغلالها.

و أضاف بسام الوكيل أن بريطانيا و الدول الإفريقية تدعم المرأة و تمول المشاريع النسائية و بالتالي على تونس استغلال هده النقطة المهمة و دق الأبواب و تقديم المشاريع و طلب التمويل مضيفا أنهم قدموا العديد من المشاريع و المبادرات لكن الحكومات المتتابعة كانت ضعيفة و لم تساهم في تبني المقترحات و تقويتها متمنيا أن يعمل رئيس الحكومة الجديد و وزير الاستثمار القادم على فتح الملفات الاقتصادية و البحث عن تعزيز الاستثمار الخارجي و دق أبواب الأصدقاء الأجانب لفتح أسواق جديدة.

ح ب أ

 

تعليقك

(x) المدخلات المطلوبة

شروط الإستعمال

Les commentaires sont envoyés par les lecteurs de Business News et ne reflètent pas l'opinion de la rédaction. La publication des commentaires se fait 7j/7 entre 8h et 22h. Les commentaires postés après 22h sont publiés le lendemain.

Aucun commentaire jugé contraire aux lois tunisiennes ou contraire aux règles de modération de Business News ne sera publié.

Business News se réserve le droit de retirer tout commentaire après publication, sans aviser le rédacteur dudit commentaire

Commentaires

Commenter

النشرة الإخبارية