alexametrics
آخر الأخبار

عبير موسي: لا يشرّفني أن ينطق الغنوشي باسمي في تصريحاته الإعلاميّة

عبير موسي: لا يشرّفني أن ينطق الغنوشي باسمي في تصريحاته الإعلاميّة

 

قالت رئيسة الحزب الدستوري الحرّ عبير موسي إنّه من سابع المستحيلات أن يتحالف حزبها مع جماعة الإخوان "الخوانجية".

 

وفي تصريح لإذاعة جوهرة أف أم صباح اليوم الجمعة 24 ماي 2019، أفادت موسي إنه لو أصبح كامل الشعب التّونسي مساند للـ"خوانجيّة"، سيظل الحزب الدستوري الحر ضدّهم، وفي ما يخص ما راج عن حصول إجتماع سرّي بينها وبين رئيس حركة النّهضة راشد الغنّوشي، بيّنت موسي أنّها ليست من الّذين يقومون بلقاءات سرّية، وهذه سخافات روّجت لها لا أكثر.

 

وبيّنت عبير موسي أنّه ليس من الممكن أن تجتمع مع الغنوشي بعد ما قامت باتّهامه بالعديد من الجرائم التي قام بها حزبه، وهي ترفض أيضا وجود التنظيم الّذي يشرف عليه في المشهد السياسي، وقالت أنّه لا يمكن لها أن تكون عصفورا من ضمن العصافير النّادرين الّذين يروّج لهم داخل حركة النّهضة.

 

وتعليقا منها على تصريحات الغنوشي بأنّ عبير موسي هي ظاهرة لا تزعج حركة النهضة، قالت إنّ الحزب الدّستوري الحر موجود ويعرفه كل النّاس، وأنّه لا يشرّفها أن ينطق الغنوشي باسمها في تصريحاته الإعلاميّة، وستثبت صناديق الإقتراع بعد الإنتخابات من هي الظاهرة.

 

كما اعتبرت إنّ ما يراج عن حزبها أنّه في حنين للرّئيس بن علي ونظامه، باللّغة الخشبيّة، وأنها لم تنكر أبدا في بن علي ولا في ماضي البلاد، قالت أيضا إن الحزب الحر الدّستوري هو الحزب الوحيد الذّي قام بالإعلان عن برنامجه الانتخابي خلال أربع ندوات، وشرح برنامجه  الإقتصادي والصحّي والثّقافي، وبيّن أن الدّين ليس في خطر إذا تمّ عزل الإسلاميين من المشهد السياسي.

ي.ر


تعليقك

(x) المدخلات المطلوبة

شروط الإستعمال

Les commentaires sont envoyés par les lecteurs de Business News et ne reflètent pas l'opinion de la rédaction. La publication des commentaires se fait 7j/7 entre 8h et 22h. Les commentaires postés après 22h sont publiés le lendemain.

Aucun commentaire jugé contraire aux lois tunisiennes ou contraire aux règles de modération de Business News ne sera publié.

Business News se réserve le droit de retirer tout commentaire après publication, sans aviser le rédacteur dudit commentaire

Commentaires

Commenter

النشرة الإخبارية