alexametrics
آراء

عشرية الثورة

مدّة القراءة : 3 دقيقة
عشرية الثورة

 

يحكيو على زمان موش بعيد. شعب حلم و زدم و عمل نهار عيد  في نهار شتاء بارد، بعد أيامات خوماضة في كافة البلاد و بعد ما هاجوا عامة الناس ، عرش السلطان بدأ يتزعزع . خوف شعبو بدأ يتكسّر و خرج للشارع و طالب بالكرامة و الحياة. في نهار شتاء بارد، 14 جانفي 2011 : بن علي هرب ! الشعب التونسي تحرّر.

 

عشرة سنين لتالي : خرجوا آلاف التوانسة و كانوا شعب واحد . واجهوا نظام بوليسي قمعي قوي . عملوا و من سنين ، خطوات خارج بطحاء محمد علي . الوصول لصنبة ابن خلدون كان في حدّ ذاتو أكبر إنتصار. الحرية ما تاقفش . الحرية ما عندهاش حدود . فواصل الشعب مسيرتو و توجه للبنية الكبيرة : وزارة داخلية في اكبر شارع في العاصمة تفهّمك وحدّها سياسة الدولة في علاقتها بشعبها . و وقفوا آلاف التوانسة بمختلف أطيافهم و أعمارهم و طبقاتهم و كانوا متوحدين و بنفس الشعارات : ديغاج . و ناس وجوهها ،رغم شوية قلق ظاهر من شنوة بش يصير،  عينيها ماليتها فرحة : فرحة أمل تونس خير . أول مرة من 26 سنة ، نسمع في الناس تحكي و تعبّر بهدوء و تسمع في بعضها في السياسة . أكبر ممنوع طاح.

عشرة سنين لتالي : الشعب إنتفض ضدّ عصابة الطرابلسية و ضدّ الفساد الي تفشى في تونس . الشعب زادة كان متعطش لقضاء مستقلّ وعدالة تحمي المواطنين ، كلهم ، على حد السواء التمييز. الشعب خرج للشارع فادد من المحسوبية ... و رغم ريح الانتفاضات ينجم يهزّ لبعيد : التونسي اختار انو تكون مسيرتو و نضالاتو من يوم 17 ديسمبر ل يوم 14 جانفي 2011 ، سلمية و مافيهاش عنف : نتفكر انو في برشة تحركات واجه بها الأمن المتظاهري : المواطنين يهزوا يديهم و يرفعوا شعار "سلمية سلمية" . التونسي ما حبّش في حتى لحظة وقتها العنف و لا تدمير و تخريب البلاد . كانوا يتسيبوا جماعات متع باندية مأجورين يخربوا و مواطنين يخرجوا من غدوة ينظفوا و يدهنوا و  يحاولوا يرجعوا الأمور كيفما كانت.

 

عشرة سنين لتالي : كان الشعب التونسي ماليه الأمل. عشرة سنين من بعد : الأمل قعدنا نسمعوها بصوت أم كلثوم.

 

عشرة سنين من بعد : الشعب التونسي في حجر صحي شامل  ب4 أيام . خاطر الحكومة و الحكومات الكل خايفين على صحتهم و موش على صحتنا. كان يمكن ما يصير شيء اليوم. أصبح من الواضح إنو الناس فقدت الأمل لدرجة إنها ماعاداش حتى قادرة تهبط للشارع بش تعبر يا على فرحتها يا على سخطها . و يمكن كان خليناهم يدوروا خير : لأنو حجم  خيبة الأمل الي دارت على مواقع التواصل الاجتماعي في أحزن ذكرى للثورة مرعبة و نتصورها انتشرت أسرع من الكورونا في نفسية التوانسة . عشرة سنين بعد : خراب شامل في جميع القطاعات كان قطاع الفساد  الّي مأسس نفسو و باقي و يتمدّد و في طنبك ازدهارو.  عشرة سنين بعد عندن أكثر من مليون تلميذة إنقطعوا على الدراسة. مليون  : الي حرق و الي مات و الي مشى للاجرام و شوف قداش شد صنعة و نجح . و من بعد نستغربوا كيف نلقاو ولاد صغار يمارسوا في الشغب دفاعا عن جمعية كورة.

 

عشرة سنين بعد  ميات ضحايا للإرهاب . عشرة سنين بعد تونس أكبر مصدر للإرهاب في العالم . عشرة سنين بعد تكفيريين تحت قبة البرلمان . عشرة سنين بعد كناطرية نواب . عشرة سنين بعد تونس تتدفن فيها الزبلة . عشرة سنين بعد يموت طبيب في مصعد . عشرة سنين بعد ، عباد تموت في حفر و ڨمم . عشرة سنين بعد : المرا تتعنّف و المثلي يتعنّف و الكويري يتعنّف و الملحد يتعنّف و  الأباظي يتعنّف .... عشرة سنين بعد نواب تاخذ الكلمة بش يضربوا  مجلة الأحوال الشخصية و حرية المرأة و النساء قاعدة تسمع و تواسل في مهزلة جلسة عامة ... عشرة سنين بعد ما تصالح حدّ مع شي و مع حد و مع روحو ... عشرة سنين بعد كبرت كان النقمة و الكره  ... عشرة سنين بعد .... آلاف التوانسة حرقوا و خرجوا و حرقوا ارواحهم و ماتوا ... و حرقوا حلمتهم .... عشرة سنين بعد عشرات آلاف دوسيات هجرة ...  عشرة سنين بعد و كل يوم نقولوا غدوة خير . و الخير كلاوه الي حكموا البلاد . عشرية سوداء : حتى أكبر المكاسب فيها تحولوا لنقمة.

 

عشرة سنين بعد : نطالب كل من شدّ و شادد حاليا كرسي السلطة ، إنو يحل فيديوات 14 جانفي 2011 ( برشة ماكانوش هوني خاطر) و يتفرج في الشعب التونسي كيف قرّر إنو ينتفض و نقلّوا : " لو دامت لغيرك لما آلت إليك " أما بفرق كبير : مالأمل للألم ثمة الخراب.

 

تعليقك

(x) المدخلات المطلوبة

شروط الإستعمال

Les commentaires sont envoyés par les lecteurs de Business News et ne reflètent pas l'opinion de la rédaction. La publication des commentaires se fait 7j/7 entre 8h et 22h. Les commentaires postés après 22h sont publiés le lendemain.

Aucun commentaire jugé contraire aux lois tunisiennes ou contraire aux règles de modération de Business News ne sera publié.

Business News se réserve le droit de retirer tout commentaire après publication, sans aviser le rédacteur dudit commentaire

Commentaires

Commenter