alexametrics
أفكار

علاش مانقدموش في تونس؟

مدّة القراءة : 2 دقيقة
علاش مانقدموش في تونس؟
 

 

على خاطر مانحبوش نقدمو. ما نحبوش الخير لبعضنا و لا لغيرنا.

 

في تونس، مانحبوش لاخر يقدم.

 

الدساترة ما يحبوش الاسلاميين يقدمو و الاسلاميين ما يحبوش الدساترة يقدمو. و اليسار ما يحبش المنظومة تقدم. و الهمجيين ما يحبوش العقلانية تقدم.

 

والادارة ماتحبش القرن 21 يقدم. و الكبار ما يحبوش الشباب يقدم. و المحافظ مايحبش المرأة تقدم.

 

شنو يصير؟ يقعدو أعداء التقدم ياكلو في بعضهم و احنا نكندرو.

 

اليوم نساندو راضية نصراوي و الاتحاد. غدوى نسبو حمة و الطبوبي. نهار نترحمو على بن علي و نتشوقو لكفاءات التجمع و غدوى نبكيو على الديمقراطية. نكرهو الاسلام السياسي و نتقلقو من jean مقطع. مرة نحبو المساواة و مرة نسبو المرأة الحرة في لبستها. يجي وقت نصيحو و نعيطو على الحرية و وقت آخر ندافعو على أعداء الحرية.

 

نفرزو بعضنا من فضلكم.

 

المساندة للحق و الحرية و الديمقراطية موش jours pairs و شويا ديكتاتورية jours impairs.

 

المساندة للاتحاد في مواقف مبدئية و نقدو في خيارات وقتية، مقبول. لكن مساندتو ضد النهضة و سبو وقت الاضرابات في التعليم على خاطر الوزير متاعنا، موش مقبول.

 

مساندة راضية نصراوي و عبير موسي don't mix قال لاخر. علاش؟ على خاطر تساند المريض و سبب المرض في نفس الوقت ماتركبش.

 

الاسلام السياسي هو تيار محافظ. المحافظة اولا فكر اجتماعي. انت ضدو؟ هايل. Donc ماتنجمش تكون ضد حرية اللباس، والتعبير، والممارسات الشخصية، والفكر، والاضراب، والحاجات الي تعجبك و الي ما تعجبكش. هذا يسميوه الفكر المنفتح.

 

و تعرف شنو زادا تابع الفكر المنفتح؟

 

انك ماتقولش "الخوانجية عرف كارهم بن علي". أييييه. الفكر المنفتح هو عكس الفكر المحافظ، معناها هو ضد الاسلام السياسي. و هذا يتمارس فكريا و اجتماعيا و سياسيا. موش بالعنف، والديكتاتورية، والسجن، والحنين للعهد المزمر.

 

علاش؟ فاش قام؟ على خاطر كل واحد يعمل الي يشرق عليه.

 

شنو معناها؟ معناها نساندو الغنوشي؟ لا. يستحيل. الغنوشي نتكلمو على الغلط متاعو. و يعلم ربي مكثرو. وننقدوه. ونتظاهرو ضدو. ونكتبو ضدو. ونعاديو مواقفو. أما بالأفكار، بالكلام و بالفعل.

 

و نفس الشي لكل الاسلاميين.

 

و اليساريين. و غيرهم.

 

و الأفكار المحافظة وقت يتبناهم واحد آخر لاعبها "حداثي" ناكلولو لحمو. جماعة المرأة كلام نتجرعوه كيف الدواء، مرتين في النهار، و بعد ندوروها رجال صافي و قعدات شيشة و اجتماعات خاصة و "الحديث على الاقليات موش باهي" و الحرية "oui mais" و "تونس موش متع ديمقرطية"، هذم مانساندوهمش. لا اليوم لا غدوى.

 

اما الديمقراطية à géométrie variable موش متاعنا. المبادئ ماتحضرش و تغيب.

 

حقة، نسيت ما حكيتش على التيار. تو نحكي عليه وقت يصبح عندو توجه سياسي مصنف في الأعراف الدولية. على خاطر حزب سياسي مواقفو تمشي و تجي مع النشرة الجوية، حاجة صعيبة عليا.

 

مخ الهدرة؟

 

المساندة لراضية نصراوي اليوم و غدوى. في مرضها، وفي فكرها، وفي مسيرتها، وفي زوجها.

 

والمساندة للحرية والمبادئ والديمقرطية والأقليات والممارسات الشخصية وحق الاضراب.

 

و الرجعية، في اشكالها الكل، نرفضوها.

 

هذا الخط الي يفصلنا. تفاهمنا؟

 

تعليقك

(x) المدخلات المطلوبة

شروط الإستعمال

Les commentaires sont envoyés par les lecteurs de Business News et ne reflètent pas l'opinion de la rédaction. La publication des commentaires se fait 7j/7 entre 8h et 22h. Les commentaires postés après 22h sont publiés le lendemain.

Aucun commentaire jugé contraire aux lois tunisiennes ou contraire aux règles de modération de Business News ne sera publié.

Business News se réserve le droit de retirer tout commentaire après publication, sans aviser le rédacteur dudit commentaire

Commentaires

Commenter

النشرة الإخبارية