alexametrics
آخر الأخبار

قضيّة المدرسة القرآنية بالرقاب: 33 طفلا عادوا إلى مقاعد الدراسة

مدّة القراءة : 1 دقيقة
قضيّة المدرسة القرآنية بالرقاب: 33 طفلا عادوا إلى مقاعد الدراسة

 

أكّدت رئيسة الهيئة الوطنية لمكافحة الإتّجار بالأشخاص روضة العبيدي، اليوم الخميس 23 جانفي 2020،  أنّ 33 طفلا من أطفال محتشد الرقاب عادوا إلى مقاعد الدراسة.

وفي تصريح إعلامي لها نقلته إذاعة شمس أف أم، على هامش إحياء اليوم الوطني لإلغاء الرق والعبودية في تونس، افادت العبيدي أنّ  قضيّة محتشد الرقاب مازالت قائمة ولم تُمحى بعد، وأنّ الهيئة لازالت تُتابع كلّ الملفّات. وأشارت إلى أنّ الهيئة بصدد متابعة أطفال هذه القضيّة وعائلاتهم وتعمل على إعادة إدماجهم. 

وأشارت العبيدي إلى  أنّ وزارة التربية تكفلت بالمصاريف الدراسيّة للأطفال وبمصاريف إقامتهم في المبيت الجامعي بالمعاهد، كما أنّ وزارة الشؤون الإجتماعية بعثت إخصائيّين لمتابعة الحالة النفسيّة للأطفال بالتعاون مع وزارة الصحّة. 

وأكّدت  رئيسة الهيئة الوطنية لمكافحة الإتّجار بالأشخاص أنّ قضية محتشد الرقاب مازالت جارية وقد تمّ الحكم ضدّ أحد مغتصبي الأطفال بـالسجن لمدّة 20 سنة. 


وتعود وقائع قضيّة محتشد الرقاب إلى تاريخ 31 جانفي 2019، حيث  كشف برنامج الحقائق الأربعة على قناة الحوار التونسي الستار عن مدرسة قرآنية في منطقة الريحانة في سيدي بوزيد فتحت أبوابها سنة 2012 وتعتبر تهديدا للطفولة لمخالفتها القانون.

مباشرة على إثر بث التحقيق، أذن وكيل الجمهورية بسيدي بوزيد بإخراج الأطفال من الفضاء الذي كانوا يقيمون فيه وتنقّلت الوحدات الأمنية المختصة رفقة المندوب العام لحماية الطفولة وأخصائيين نفسيين على عين المكان أين تم العثور على 42 طفلا (بين 10 و18 سنة) و27 راشدا (بين 18 و35 سنة)، تبيّن أنهم يُقيمون إختلاطا بنفس المبيت في ظروف لا تستجيب لأدنى شروط الصحة والنظافة والسلامة وجميعهم منقطعون عن الدراسة، كما أنهم يتعرّضون للعنف وسوء المعاملة ويتم استغلالهم في مجال العمل الفلاحي وأشغال البناء ويتم تلقينهم أفكارا وممارسات متشددة. وبإذن من النيابة العمومية بسيدي بوزيد، تم الاحتفاظ بصاحب المدرسة من أجل الإتجار بالأشخاص بالإستغلال الإقتصادي والاعتداء بالعنف ومن أجل الإشتباه في الإنتماء إلى تنظيم إرهابي. 

ي.ر 

 

 

 





تعليقك

(x) المدخلات المطلوبة

شروط الإستعمال

Les commentaires sont envoyés par les lecteurs de Business News et ne reflètent pas l'opinion de la rédaction. La publication des commentaires se fait 7j/7 entre 8h et 22h. Les commentaires postés après 22h sont publiés le lendemain.

Aucun commentaire jugé contraire aux lois tunisiennes ou contraire aux règles de modération de Business News ne sera publié.

Business News se réserve le droit de retirer tout commentaire après publication, sans aviser le rédacteur dudit commentaire

Commentaires

Commenter

النشرة الإخبارية