alexametrics
آراء

مالقهوة للجامع مرورا بحرب ضد الفاسدين ...

مدّة القراءة : 2 دقيقة
مالقهوة للجامع مرورا بحرب ضد الفاسدين ...

 

 

هبت رياح التغيير و عصفت بالبلاد . أيامات بعد تولي فخامة الرئيس قيس سعيد منصبو في رئاسة الجمهورية : بدات كيف العادة سلسلة الحوارات و النقاشات على مشروعو و الي يحب يعملوا و الفريق الي بش يكونوا و شنوة القرارات الجذرية الي بش ياخذها بش يحسن من واقع التوانسة : الواقع التعيس طبعا.

 

أيامات و جانا الجواب :

أولا فخامة الرئيس دوب ما سلملو الحكم محمد الناصر و قالو هاي أمانتك و بعد ما تفرجنا في كالهيلمان، سي سعيد قالك " قرطاج لا ! نحب نسكن في داري في المنيهلة " و بداو عاد جحافلو على الإنترنت بالطبل و الزكرة و المزود يمدحوا فيه و يمجدوا في قرارو الثوري و قالك "رئيس الشعب" على أساس الي قبلو إنتخبوه قرودة البلفيدير . فرحوش شوية ، طارتش السكرة رجعوا للواقع : كلها ترغي هاو الكياسات مسكرة ، هاو تعطلنا ، هاو الشؤون وقفت و زادتش خرجت التكلفة متع تنقلاتو إي عاد بطلوا و رجعوا خنس كنس جيوشو و ناشدوه بش يشد القصر .

 

و حسّ سيادتو إنو ما أطربناش بما فيه الكفاية : فقمنا في صباح من صباحات الجمعة الي فاتت على فخامتو يحتسي ما تيسر من القهوة في إحدى المقاهي الشعبية و حسّ الي الحكاية عجبت مشجّعيه، ياخي زادنا ضريبة أخرى في قهوة أخرى و ورانا قداش هو متواضع و ما بدلوش الحكم و الي هو قريب مالمواطنين الي ساعات يمدوا يديهم و من غير ما يتلفتوا و نحكي على الصورة الشهيرة الي دارت و راجت في الفايسبوك. و حسيتو و كأنو تالمون عجبتو الحكاية قال : ستناو مازال ، الفينيش !!! قيس سعيد يصلي في الجمعة في جامع مع بقية المواطنين كأيها الناس . و الله تفكرت أكلي بدا يعيط : بالشفاء سيدي الرئيس !!! و تمنيتو يكون موجود و يعطيها ضربة : " تقبّل الله سيدي الرئيس !!" .

 

كيف نحكي عالجمعة الأولى من حكم قيس سعيد ؛ نحس روحي نحكي على مسلسل أكسيون . كملناشي مالقهاوي و الجوامع و كالفازات ... تحل باب القصر و بدا سيادتو يستقبل فيها حافي و عريان في هاك القصر !! بوه على خوه ، حمص وزبيب . أحزاب الي ربحت في الإنتخابات و قايمات مستقلة على شوية هيئات و رشّة رسميين . و أول لقاء عملوا أسال الكثير من الحبر و قابل فخامتو وزير خارجية ألمانيا  في غياب الوزير الخارجية التونسي السيد الجينهاوي . و الجينهاوي من غدوة قدم إستقالتو ، ياخي رئيس الحكومة قال إقالة و  مازالنا هكاكة يطلع معاه في الإقالة / الإستقالة السيد وزير الدفاع الزبيدي ، الزبيدي الي ما شكرتو كان للة مريم ، ما شكروهش ما أقل خيرهم هو المتطوع ، إلي ما تمتعش بالأنتريت متاعو ، لا الشاهد و لا سعيد ... و تأثرنا و بدات الدموع تنهمر من عينينا قدام  مشهد عاطفي : لحظات الشكر و الإمتنان بين الزبيدي و بلقاضي . و فجعة في لحظة و دون سابق علم أو إنذار ، إنطلقت تحقيقات و تدقيقات  على شبهات فساد  في وزراة الخارجية و وزارة النقل و و بلايص أخرى . و  بدينا نسمعوا في التصفيق الحار و التزغريط و التهليل و التكبير  و ناس إتحّي و ناس تزكّي .

 

في الواقع أنا ما نيش من جماعة  حالات الوعي المناساباتية و علموني 8 سنين ثورة مباركة بركوا فيهم البلاد إنو نقيس قبل ما نغيص . لكن ثمة أسئلة ما نجمش ما نسألهمش في ظل الوضع الراهن : إذا هذا ممكن توة علاش ما كانش ممكن قبل  ؟ نتصور إنو يوسف الشاهد ما عادا إنو تشاور و تحاور مع فخامته ، لازم يجاوب التوانسة و يقول شنوة الأسباب الي ما خلا تش الحكومة تعمل هذا ؟ و ثانيا هل هالحملة المنظمة على الفساد بش تتواصل ولا هي حرب أخرى لتصفية الحسابات بين خصوم سياسيين ؟

 

الأكيد إنو المشهد قاعد يتبدّل و ثمة ناس قاعدة تلبد و أخرى تتحرك ... على أمل إنو ما تكونش مجرد جعجعة فارغة .

 

تعليقك

(x) المدخلات المطلوبة

شروط الإستعمال

Les commentaires sont envoyés par les lecteurs de Business News et ne reflètent pas l'opinion de la rédaction. La publication des commentaires se fait 7j/7 entre 8h et 22h. Les commentaires postés après 22h sont publiés le lendemain.

Aucun commentaire jugé contraire aux lois tunisiennes ou contraire aux règles de modération de Business News ne sera publié.

Business News se réserve le droit de retirer tout commentaire après publication, sans aviser le rédacteur dudit commentaire

Commentaires

Commenter

تقرؤون أيضا

النشرة الإخبارية