alexametrics
آخر الأخبار

محمد زين العابدين يخرق واجب التحفظ من جديد

مدّة القراءة : 1 دقيقة
محمد زين العابدين يخرق واجب التحفظ من جديد

 نشر وزير الشؤون الثقافية السابق محمد زين العابدين تدوينة على فايسبوك اليوم السبت 27 جوان 2020، ينتقد فيها طريقة تسيير الوزيرة الحالية، شيراز العتيري معتبرا أنها غير جديرة بالثقة، في خرق واضح لواجب التحفظ.

وذكر أنها قامت بمنع  أبرز كفاءات وزارة الشؤون الثقافية من العمل وألغت أهم التظاهرات الكبرى و الاحداث الجديدة وقدمت معطيات منقوصة للرأي العام.

 

وتطرق الوزير السابق إلى الميزانية والديون المتخلدة بالوزارة مذكرا الوزيرة بالديون التي تركتها كمديرة عامة للمركز الوطني للسينما والصورة.

"أي ثقة تتحدث عنها و أنت تقولين إن الديون المتخلدة تخص الفنانين و المبدعين، و الحقيقة أن نصيبهم منها قليل جدا، أغلب الديون في علاقة بالمزودين من المؤسسات العمومية و الخاصة (..) أي ثقة تتحدثين عنها و أنت لا تذكرين الفواضل التي تركناهم وهي في حدود 41 مليارا لفائدة ميزانية 2020" قال محمد زين العابدين.

 

وأشار إلى أن الوزيرة تتجاهل أن أكثر فترة عرفت فيها وزارة الشؤون الثقافية عملا هيكليا ومؤسسات جديدة دولية ووطنية و جهوية وأكبر عدد من التظاهرات في جميع الفنون هي سنوات توليه الوزارة.  بيزنس نيوز اتصلت بوزيرة الشؤون الثقافية لكنها رفضت أن ترد على رسائل الوزير السابق.

 

نذكر أنها ليست المرة الأولى التي يهاجم فيها الوزير السابق شيراز العتيري فقد تمت إقالة شيراز العتيري من منصبها كمديرة للمركز الوطني للسينما والصورة  بقرار منه عندما كان وزيرا للشؤون الثقافية. بعد الانتخابات تم تعيين العتيري على رأس الوزارة خلفا لمحمد زين العابدين لكن هذا الأخير لم يتوقف عن مهاجمتها.

إ.م



تعليقك

(x) المدخلات المطلوبة

شروط الإستعمال

Les commentaires sont envoyés par les lecteurs de Business News et ne reflètent pas l'opinion de la rédaction. La publication des commentaires se fait 7j/7 entre 8h et 22h. Les commentaires postés après 22h sont publiés le lendemain.

Aucun commentaire jugé contraire aux lois tunisiennes ou contraire aux règles de modération de Business News ne sera publié.

Business News se réserve le droit de retirer tout commentaire après publication, sans aviser le rédacteur dudit commentaire

Commentaires

Commenter

تقرؤون أيضا

13 جويلية 2020 10:32
0
13 جويلية 2020 09:47
0
13 جويلية 2020 08:54
0