alexametrics
آخر الأخبار

شوقي قداس يتخلى عن رئاسة لجنة مؤتمر تحيا تونس

مدّة القراءة : 1 دقيقة
شوقي قداس يتخلى عن رئاسة لجنة مؤتمر تحيا تونس

أصدر رئيس الهيئة الوطنية لحماية المعطيات الشخصية شوقي قداس بيانا نشره اليوم الاثنين 25 فيفري 2019 على صفحته الرسمية فيسبوك يؤكد فيه على أنه تخلى عن رئاسة لجنة تنظيم مؤتمر حركة تحيا تونس.

وجاء هذا القرار، حسب نص البيان، "تبعا للجدال والقلاقل التي أثارها قبوله هذه المهمة وتنقية للأجواء السياسية قبل الانتخابات من كل الشوائب التي يمكن أن تصيبها مع حرصه على عدم التشويش على الصورة النقية للهيئات المستقلة المستحدثة في تونس".

وبيّن أنه "لم يقدّر" أنّ مسألة قبوله لترأس لجنة تنظيم مؤتمر حركة تحيا تونس كان من الممكن، أن "تمسّ من حياديته التي حاول دائما التحلي بها" كناشط في المجتمع المدني وكرئيس لهيئة مستقلة وحتى قبل ذلك في إطار مهامه كخبير وكجامعي مستقل.

 

وأشار إلى أنه كان قد قبل الاشراف على لجنة تنظيم المؤتمر كخبير مستقل كما كان كذلك الشأن منذ الثورة حيث "تعامل مع عديد الأحزاب والحكومات المتعاقبة كخبير في القانون الدستوري وفي الانتخابات بالتحديد" وكذلك مع عديد منظمات المجتمع المدني وكان على استعداد لقبول الاشراف كخبير على أي لجنة تنظيم مؤتمر حزبي آخر.

وأضاف قدّاس أنه قد يكون "أساء التقدير" عند قبوله لهاته المهمة التي كان يظن أنها ستشكل سابقة في الشفافية والنزاهة في تنظيم مؤتمرات الأحزاب التونسية الفتية بتكليف "تكنوقراطيين" غير متحزبين للإشراف على أعمال تنظيمية بحتة، كان يلوثها في أحيان عديدة الانحياز لطرف ضد آخر داخل نفس الحزب، وكان يرى أن هاته السابقة "قد تكون لها دور في ترسيخ ثقافة حزبية وسياسية مختلفة" حيث لا يمكن بناء ديمقراطية بلا أحزاب تكون هي في حدّ ذاتها ديمقراطية، وهو "هدف مؤسسي حركة تحيا تونس".

م.ي


 

 

 

تعليقك

(x) المدخلات المطلوبة

شروط الإستعمال

Les commentaires sont envoyés par les lecteurs de Business News et ne reflètent pas l'opinion de la rédaction. La publication des commentaires se fait 7j/7 entre 8h et 22h. Les commentaires postés après 22h sont publiés le lendemain.

Aucun commentaire jugé contraire aux lois tunisiennes ou contraire aux règles de modération de Business News ne sera publié.

Business News se réserve le droit de retirer tout commentaire après publication, sans aviser le rédacteur dudit commentaire

Commentaires

Commenter

النشرة الإخبارية