alexametrics
آراء

كل بلاد و أرطالها و هالبلاد كل يوم بغريبتها . آخر الغرايب إكتشاف معتقل ، على شاكلة معتقلات بوكوحرام و طالبان، في الرڨاب : 42 طفل أعمارهم بين 10 و 18 سنة مسجونين في "مدرسة قرآنية" يتعلموا فيها في فنون القتال و الجهاد ..

07 فيفري 2019

علق الناطق باسم الحكومة على تصريحات الناطق الآخر باسم الجبهة الشعبية بأنه محتار كيف يدعو الى اسقاط الحكومة في تونس ولم تتجاوز فيها نسبة التضخم سبعة بالمائة في نفس الوقت الذي يدافع فيه على حكومة فنزويلا حيث بلغت نسبة التضخم سبعمائة بالمائة. مسؤول آخر من مسؤولي الدولة عبر عن صدمته بعد اكتشاف مراكز التعبئة والتجنيد والتدريب تحت مسمى المدارس القرآنية في الرقاب وغيرها من المدن التونسية..

06 فيفري 2019

قد يكون لهذا المقال تنبيه على ألاّ يقرأه من سنّه دون 18، وقد يكون حلقة من حلقات محاولة فهم ظواهر تنشأ وسط الفوضى وغياب الدولة، فهي رؤية من أربعة جوانب، الأوّل رصد لتكرار أحداث والثاني عودة على الأصول والثالث احصائي أمّا الجانب الرابع فهو إجابة عمّن يتحمّل المسؤولية؟ .

05 فيفري 2019

تعيش بلادنا على وقع أزمة التعليم الثانوي منذ سنوات. لكن هذه المواجهة عرفت تعفنا عميقا في الأسابيع الأخيرة وشخصنة مقيتة بين وزير التربية حاتم بن سالم وكاتب عام الجامعة العامة للتعليم الثانوي لسعد اليعقوبي. أصبح واقع التعليم ثانويا في إطار مواجهة لم يتوصل نور الدين الطبوبي إلى عقلنتها وإرجاعها إلى مربع التفاوض النقابي المعقول حول مطالب لا شك في شرعيتها. .

03 فيفري 2019

نحن نعيش يا سادتي حالة فريدة بفضل سياسيينا وحكّامنا منذ الثورة وإلى اليوم.. أنزلها الله علينا مثل الصاعقة.. هي حالة صاغتها التناقضات سواء في طريقة تفكيرهم أو انفعالاتهم، وحتى في تسيير البلاد. ولعلّ الصفة الوحيدة التي تنطبق عليهم هي صفة " الفاشوش"، والفشفشة في المعاجم القديمة " هي ضعف الرأي... ".

01 فيفري 2019

نهار الأحد معروف بثقلو ... ملايكتو ثقيلة و تزيدها شوية برد و سحب رعدية و أمطار و تبدى تغفلق و تجبد في النفس بالسيف . في مثل هذه الطروف الصعبة قرّر يوسف الشاهد الإعلان عن حزبو و إسمو الجديد . تحيا تونس !.

31 جانفي 2019

يتفق الجميع على ان الثورة التونسية لم تحقق كل أهدافها. بل ان الاجماع حاصل حول واقع ان الهدف الوحيد من أهدافها الذي وجد له طريقا للتجسيم هو الحريات الفردية والعامة. وللحقيقة فقد سمحت الثورة التونسية للمواطنين باسترجاع قيمة المواطنة لديهم واكتشفوا أن لهم أصوات قد تعلو وتفرض الانصات اليها فارتفعت عقيرتهم بالصياح الذي تحول الى غوغاء في بعض الاحيان. كما اكتشفوا أن الشارع ملك لهم فخرجوا اليه وافتكوه من الأمن اذي كان ينفرد به ويرابط فيه. .

30 جانفي 2019

سنحتفل في الأيام القليلة القادمة بالذكرى الخامسة لإصدار دستور الجمهورية التونسية..

27 جانفي 2019

أعترف أنّني نسيت هذه العبارة، لأنّ سياسيينا ومحلّلينا تركوها. لكن الشروخ التي أصابتنا هذا الأسبوع أحيتها في ذاكرتي، فإذا بي أجدها عبارة بليغة بعد أن كنت أراها سمجة، وصادقة بعد أن كنت أعتبرها مفرغة من المعاني. .

25 جانفي 2019

صوابع يدينا موش قدّ قدّ و للناس فيما يعشقون مذاهب ... أمّا الحقيقة ديمة كنت نتصوّر إلّي ثمّة حدود لكل شيء بما في ذلك الخيوبية. ّّ.

24 جانفي 2019

اتفق رؤساء الكتل البرلمانية بمجلس نواب الشعب خلال اجتماعهم أمس الثلاثاء عل عقد جلسة عامة يوم الثلاثاء المقبل لاستكمال انتخاب ثلاثة أعضاء جدد بالهيئة العليا المستقلة للانتخابات عن فئات المختصين في السلامة المعلوماتية والمالية العمومية والقضاء الاداري في مرحلة أولى ثم انتخاب رئيس جديد للهيئة في مرحلة ثانية وفي نفس الجلسة. ويحتاج هذا الاتفاق الي أغلبية 145 صوتا لتمريره..

23 جانفي 2019

لم يعد ممكنا الحديث عن صراع حكومة يوسف الشاهد عبر وزير التربية حاتم بن سالم مع جامعة التعليم الثانوي التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل من زاوية من المنتصر ومن المنهزم، كما ليس بالإمكان تناول الموضوع من زاوية ارتهان التلاميذ ووصفهم بالضحايا. .

22 جانفي 2019

أسبوع ليس كغيره من الأسابيع شهدته الساحة السياسية في تونس .. أسبوع غير عادي .. أخذ فيه الشعب يومان من الراحة خالصي الأجر .. فليصمت كل من يتشدقون بالحديث عن العمل والإنتاجية والتنمية والليبرالية وغيرها من الكلمات الفضفاضة التي لا نفع منها .. هم لم يفهموا شيئا من الحياة .. فما الغاية من العمل أكثر ومزيد الكسب إذا كان لا وقت لنا لإنفاق المال؟ نحن في تونس بصدد ابتكار نموذج جديد سيحتذي به ويستلهم منه العالم أجمع .. بموجبه يعمل الإنسان أقل ليكسب أكثر وهو ما سنبيّنه للجميع أي كيف أنه باستطاعتك كسب المزيد ببذل جهد أقل وإنتاج أقل، لكن مع التذمّر والتشكي أكثر .. يبدو أننا مع أصدقائنا أصحاب السترات الصفراء في فرنسا بصدد القيام بثورة ستغير وجه المعمورة .. فمنذ 8 سنوات كانت تونس مهد الربيع العربي وهي اليوم ستصبح مهد ربيع الكون..

21 جانفي 2019

النشرة الإخبارية