alexametrics
آراء

20 مارس ! لبرشة شباب توانسة ماعدا إنو إم باكو دخان و لا يوم فيشتة يتسكّع فيه المواطن و يصبح راقد ما يعنيش حاجة كبيرة. الحقيقة بعد "ثورة" الياسمين ، 20 مارس كان يوم مجيد و كانوا التوانسة و بالأخصّ التونسيات يخرجوا في مسيرات تجوب شوارع المدن التونسية تعبيرا عن حبهم لبلادهم و تعلقهم الكبير بتونس المدنية و نمط عيشها و الحظّ الي عندنا مقاربة بغيرنا من الشعوب العربية إنا عايشين في بلاد توفّر شوية حريات..

21 مارس 2019

كنت أعتقد أنّ استخدام أستاذ بإحدى الاعداديات بالقيروان للقرآن في فرض فيزياء، حالة من حالات الانفلات المعرفي التي تعرفها كلّ المجتمعات وفي كلّ الأوقات. .

19 مارس 2019

من الصعب في الفترة الأخيرة الخوض في الشأن السياسي دون الحديث عن عبير موسي، رئيسة الحزب الدستوري الحر التي استقطبت الأضواء وتحاليل المهتمين بالشأن السياسي حيثما حلت .. آخرها أنشطتها الناجحة، الإجتماع الكبير الذي أشرفت عليه بسوسة نهاية الأسبوع الماضي وهو ما يؤكد أن فريقا من المختصين يقف وراء تنظيم اجتماعات سليلة حزب التجمع المنحل..

18 مارس 2019

بماذا نفسّر اجتماع هذه المصائب على رؤوسنا في فترة واحدة؟ ومن يقف وراءها؟ سؤال قد يستفزّ البعض، لكنّه تحوّل إلى حقيقة تصدمني كلّ يوم، حقيقة أقرؤها في الأحداث اليومية التي تمرّ بها بلادي. وإلاّ بماذا نفسّر هذه الصدف مجتمعة ؟ صدف تركّز على إلحاق الأذى بصغار: من رضّع ... إلى أطفال في نعومة أظفارهم؟ .

15 مارس 2019

من أين أدخل المدينة ؟ من أين أدخل الكرونيك ؟ كل جمعة نقول لازم نحاول نهرب على السائد و على الجوّ العامّ و نستغلّ هالفضاء لبثّ بعض الموجات الايجابية لعلّها تجيب الابتسامات العرضية على وجوه مكشبرة في هالبلاد مالصباح للطياح ... لكن هيهات !! الواقع ولّى غالبنا ويلاحق فينا حتى في أغرق مافينا و ولّينا نحلموا في الليل بأخبار النهار..

14 مارس 2019

تعددت الكوارث والمصائب التي مست قطاعي التربية والصحة في الفترة الأخيرة وتكاثرت الملفات الخطيرة التي أظهرت النكبة التي حلت بهذين القطاعين وأظهرت عمق الأزمة التي لا يعيشها هذان القطاعان فحسب وإنما كل المجتمع التونسي. .

13 مارس 2019

هل يجب أن ننتظر الحقيقة كاملة في كارثة قتل الأطفال الرضّع بمستشفى وسيلة بورقيبة بالرابطة؟ أم أنّ المسألة ليست عند تحميل بعض المسؤوليات والتعامل مع القضيّة على أنها حادثة معزولة تنتهي آثارها بمجرّد الكشف عمن يُفترض أنها يقف وراءها؟ .

12 مارس 2019

حالنا في تونس وفي بقية الدول العربية هي شبيهة بقصّة الصرصار والنملة.. ومن منّا لم يشغف بها وهو صغير؟ لكن، حذار فصرصار القرن الواحد والعشرين ونملة القرن الواحد العشرين قد كبرا في السنّ وتغيّرت أنماط تفكيرهما. وغابت تلك الصورة البريئة لبطلينا ليتغير معهما جنس الحكاية فصارت " لعبة الصرصار والنملة" ، وإذا بالحكاية غريبة عنّا وإذا بالسكينة خوف وحيرة : .

08 مارس 2019

ناس بكري كانو دمادم ... قدّ مالوقت يتعدّى قدّ ما بعض الأمثلة الشعبية تاخذ معناها ... و من جملة ناس بكري ما قالوا " كلّ واحد يعطيه على قدّ قلبو !!!" . و كيف نرى شنوة عطانا و فاش نعيشوا ما نجّم كان نستنتج ما أصغر قلوبنا !!! قلوبنا صغارو, لين المحبّة فنات و توفّات و لا ريحة و لا خبر . حتى حدّ ما سمع و لا ثمة ميت و لا مشينا في جنازة. كيف تغيب المحبّة ما يقعد شيء و لاّ تقعد الخيوبية و الكلام المرزي ..

07 مارس 2019

يبتعد رجال السياسة عادة عن المفاجئات لأن من شأنها أن تربك الأنصار قبل الخصوم فتراهم يحضرون لتغيير مواقفهم أو تحالفاتهم عبر جرعات من التصريحات المتتالية والإشارات المتلاحقة قبل الاعلان عن القرار الجديد بشكل انسيابي يدخل دون ضجة في خانة المنتظر والمتوقع. .

06 مارس 2019

لم يستوعب جزء مهم من الرأي العام، حكاية الرسائل المسمومة، بل هناك من كذّبها علنا واعتبرها حيلة من الحيل التي يتمّ استعمالها من حين لآخر لغرض سياسي أو حتّى أمني، وهناك من تساءل عن صدقية الرواية، اذ من المفترض أن تتولّى مصالح البريد بالاشتراك مع المؤسّسة الأمنية اعلام الناس بالحقيقة كاملة..

05 مارس 2019

اتسم الأسبوع الماضي بهدوء نسبي على الصعيد السياسي، قد يكون الهدوء الذي يسبق العاصفة .. وبصفتنا عربا ومتوسطيين علينا أن نختلق مشكلة تكون محل عراك يشارك فيه الجميع لينهالوا ضربا على بعضهم البعض..

04 مارس 2019

تابعت أوّل أمس الجلسة الأولى التي انعقدت بمجلس النواب للاستماع إلى ممثلين عن رئاسة الجمهورية لمناقشة مشروع قانون المساواة في الميراث.. تابعت باهتمام لأنّي اطلعت على هذا المشروع ولأنّي حريصة على أن أواكب عن قرب ملاحظات السيدات والسادة النواب في أوّل لقاء لهم مع من وضع هذا المشروع...

01 مارس 2019

النشرة الإخبارية